الارشيف / فن ومشاهير

زوجة يزن السيد تهين الشعب السوري فما علاقة الوليد بن طلال؟

انت الان تتابع خبر زوجة يزن السيد تهين الشعب السوري فما علاقة الوليد بن طلال؟ والان مع التفاصيل

رياض - احمد صلاح - بردّ أستفز الشعب السوري، وأثار غضب مواقع التواصل، علقت سيدة الأعمال وزوجة الفنان يزن السيد، ​لمى الرهونجي​، على خبر شراء زوجها سيارة فخمة لها.

حيث كانت قد نشرت لمى صورة لها وهي أمام سيارة فخمة دون ان تعلق عليها، لكن أعادت بعض الصفحات على مواقع التواصل نشر الصورة، معلقين عليها بأنها تستعرض سيارة فخمة أهداها إياها زوجها يزن السيد، لتخرج الرهونجي عن صمتها وترد هي بطريقة صدمت البعض.

وأكدت لمى الرهونجي ان السيارة ليست هدية من زوجها بل هي اعلان ودعاية، وقالت:"لم يهديني شيئاً الله يهديكم انها دعاية.. اي حدا يكتب اسمه على سيارة بدبي وبيستأجرها يوم انا باخدها ببلاش دورة دعايات"، وتابعت كلامها بإهانة الشعب السوري الذي وصفته بعدم الثقافة: "رح ضل ورا الشعب السوري حتى يصير مثقف متل باقي الشعوب ويفهم شو يعني اعلان"، وختمت: "زوجي اسمه يزن السيد مو ​الوليد بن طلال​".

وانهالت التعليقات من قبل المتابعين الذين عبروا عن استيائهم من الاهانات التي وجهتها لمى للشعب السوري الذي يتمتع بالثقافة، مؤكدين ان الشعب باكمله لا علاقة له بخطأ بعض الصفحات على مواقع التواصل، وعلق احد المتابعين قائلا: "أخطأ البعض وظن أن زوجك اشترى لك سيارة، لا يعني أن شعب وطنك بأكمله أصبح جاهلاً"، مشيرين ان الأمر لا يستحق هذا الرد الحاد.

يذكر ان لمى الرهونجي قد تعرضت مؤخرا لحادث سيارة أثناء قيادة سيارتها على طريق بيروت، حيث نشرت عبر "ستوري" حسابها الرسمي على انستغرام، مقاطع فيديو لسيارتها بعد الحادث، وظهر تحطم الزجاج الأمامي للسيارة، وخروج الوسادات الهوائية، وقالت لمى خلال حديثها في الفيديو أنها بخير وأولادها بخير، كما نشرت صورا للورود التي كانت باستقبالها في منزل عائلتها احتفاءً بسلامتها.

وأثارت لمى الجدل بتعليق أكدت فيه أنها لم تحتاج لرجل يقف لجانبها في هذه المحنة وأنها تصرفت لوحدها، قائلة: "شكراً لأني مو بحاجة حدا بحياتي... شكرا أني ما بعرف اتكل على حدا.. بشكر ربي أني ما بعرف اتلبك وانتظر رجال يسعفني بموقف"، ما أثارت الجدل حول علاقتها بزوجها الفنان يزن السيد، ولكن نشرت لمى بعدها صورة لها بفستان باللون الأصفر، وعلق يزن على الصورة: "شو هالحلو روح".


قد تقرأ أيضا