أخبار عالمية

«وزراء الداخلية العرب» يهنئ السعودية باليوم الوطنى: علامة فارقة فى التاريخ

جدة - نرمين السيد - هنأ الدكتور محمد بن على كومان، الأمين العام لمجلس وزراء الداخلية العرب، خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، ملك المملكة العربية السعودية، والأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز، ولى العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، والشعب السعودى بمناسبة اليوم الوطنى الثانى والتسعين للملكة العربية السعودية الذى يصادف يوم 23 سبتمبر من كل عام.

وقال كومان -خلال كلمته، بهذه المناسبة- إن اليوم الوطنى السعودى، يجسد أبهى ذكريات المجد والشموخ للمملكة التى شرفها الله عز وجل بخدمة دينه واحتضان الحرمين الشريفين.

ونوه كومان بأن هذا اليوم يمثل علامة فارقة فى تاريخ المملكة، ويحمل الكثير من الدلالات والعبر المستمدة من قصة نجاح المملكة وتطورها وازدهارها، ويخلد كذلك الملحمة التاريخية التى نجح فيها الملك المؤسس عبد العزيز بن عبد الرحمن آل سعود طيب الله ثراه فى توحيد المملكة، وقيادتها نحو الإستقرار والتطور والازدهار.

وأضاف أنه منذ ذلك اليوم الأغر، وتشهد المملكة نموا وازدهارا متسارعا بفضل الملوك العظام الذين تعاقبوا على قيادتها، وتفانوا فى تعزيز منزلتها بين الدول، وتفعيل دورها فى خدمة الإسلام والعروبة، وتجذير مكانتها كقبلة لكل الشعوب العربية والإسلامية، وسندا أكبر لقضاياهم العادلة فى كل مكان.

ونوه بأن الاحتفال بهذه المناسبة هذا العام، يأتى والمملكة تشهد مسارا تنمويا حافلا بالمشاريع والإنجازات الكبيرة فى مختلف المجالات، وتحقق مكاسب فريدة مسنودة بالقيم الإنسانية والحضارية النبيلة، من خلال رؤية الوطن المستنيرة 2030 النابعة من إيمان خادم الحرمين الشريفين، وولى عهده الأمين بالارتقاء بالوطن والمواطن نحو مزيد من التنمية والرفاه، من خلال جعل الأولوية للتطوير الاجتماعى والثقافى والتنويع الاقتصادى، وتوظيف كافة الإمكانيات والطاقات، وارتكازها على العمق العربى والإسلامى، إلى جانب ما تتضمنه الرؤية من مجالات عمل وتطوير للسياسات والتشريعات فى مختلف المجالات، وخطط وبرامج تنفيذية استطاعت المملكة بفضلها تحقيق إنجازات استثنائية ومعالجة الكثير من القضايا خلال فترة قصيرة من زمن الرؤية.

وأشار إلى جهود خادم الحرمين الشريفين وولى عهده الأمين فى تدعيم الأمن والسلم الدوليين، ومواجهة التدخلات الخارجية وشتى التحديات التى تهدد الوطن العربى ومكافحة التطرف والإرهاب والإجرام المنظم، وأدوارهما فى الدفاع المتواصل عن القضايا العربية والإسلامية، والسعى الجاد لتحقيق التضامن العربى والإسلامى، وتوحيد الصفوف، إلى جانب الاضطلاع بدور آخر إنسانى عبر تقديم كل أوجه العون والمساعدة للدول العربية خاصة فى أوقات الأزمات، وعدم التوانى عن تقديم العون والمساندة فى الحروب والكوارث الطبيعية، وغيرها من الجوانب التى تجسد انشغال المملكة بهموم وقضايا الأمتين العربية والإسلامية.

واختتم تصريحه بالقول: "فى هذا المسار التاريخى المهم والرؤية التنموية الطموحة فإن مسؤوليتنا اليوم كمواطنين عظيمة فى مؤازرة قيادتنا الحكيمة، وتجسيد ما تضمنته رؤيتها الرشيدة، وأن نتقاسم المسؤولية والجهود العملية بصورة فردية وجماعية لتحقيق هذه الرؤية التنموية الطموحة، الهادفة إلى تدعيم مكانة المملكة، وخلق مستقبل أكثر رخاء وازدهارا للمواطنين والمقيمين على هذه الأرض المباركة".

عرضنا لكم زوارنا الكرام أهم التفاصيل عن خبر «وزراء الداخلية العرب» يهنئ السعودية باليوم الوطنى: علامة فارقة فى التاريخ على دوت الخليج فى هذا المقال ونتمى ان نكون قدمنا لكم كافة التفاصيل بشكل واضح وبمزيد من المصداقية والشفافية واذا اردتكم متابعة المزيد من اخبارنا يمكنكم الاشتراك معنا مجانا عن طريق نظام التنبيهات الخاص بنا على متصفحكم او عبر الانضمام الى القائمة البريدية ونحن نتشوف بامدادكم بكل ما هو جديد.

كما وجب علينا بان نذكر لكم بأن هذا المحتوى منشور بالفعل على موقع مبيدأ وربما قد قام فريق التحرير في دوت الخليج بالتاكد منه او التعديل علية اوالاقتباس منه او قد يكون تم نقله بالكامل ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

قد تقرأ أيضا