الارشيف / أخبار عالمية

بايدن يتفقد أضرار فيضانات كنتاكى: نخرج من كل كارثة أقوى مما كنا

جدة - نرمين السيد - ووفقًا لشبكة "سى إن إن"، انضم بايدن إلى الرئيس آندى بشير حاكم ولاية كنتاكى الديمقراطى وتلقى إحاطة بشأن جهود الاستجابة الجارية للفيضانات، كما رافقت بايدن إلى الولاية السيدة الأولى جيل بايدن.

وقال بايدن خلال الإحاطة التى عقدت فى مدرسة ابتدائية: "سيستغرق الأمر بعض الوقت لتجاوز هذا الأمر، لكننى أعدكم بأننا لن نغادر.. الحكومة الفيدرالية ستسخر جميع مواردها".

وأضاف بايدن إنه دعا زعيم الأقلية فى مجلس الشيوخ ميتش مكونيل إلى كنتاكى، لكن ماكونيل لم يحضر، مؤكدًا أن السياسة ليس لها مكان فى الاستجابة للكوارث، مشيرًا إلى معاركه السياسية المتكررة مع ماكونيل.

وتابع السيد بايدن: "نحن نكافح فى جميع الأوقات بشأن القضايا"، ولكن فى مساعدة سكان كنتاكى على إعادة البناء، "نحن جميعًا فريق واحد".

فيضانات كنتاكي

ولا يزال الآلاف نازحين بعد أن جرفت الفيضانات منازل بأكملها، كما لا يزال الكثيرون عالقين دون الحصول على المياه النظيفة والكهرباء والإمدادات الحيوية، حيث لا يزال من المستحيل الوصول إلى بعض المناطق بسبب البنية التحتية المتضررة بشدة.

شكلت درجات الحرارة المرتفعة والعواصف الرعدية والرطوبة تحديات لجهود الاستجابة.

وبعد مسح الأضرار ولقاء العائلات المتضررة من الفيضانات، أشاد الرئيس بالمجتمع المحلى على "شجاعتهم" و"قدرتهم على التحمل".

وقال بايدن "نحن الدولة الوحيدة فى العالم التى خرجت من كل كارثة كبرى أقوى مما دخلنا فيه. لقد تعرضنا للضرب لكننا خرجنا أقوى. هذا هو الهدف هنا."

وأردف قائلاً للمجموعة حيث كانوا محاطين بالدمار الناجم عن الفيضانات، "لذلك لا أريد أن يقول لى أحد من سكان كنتاكى،" ليس عليك أن تفعل هذا من أجلى". أوه، نعم نحن نفعل ذلك. أنت مواطن أمريكى. نحن لا نستسلم أبدًا، ولا نتوقف أبدًا، ولا ننحنى أبدًا - نحن فقط نمضى قدمًا. وهذا ما سنفعله هنا".

جو بايدن

وقدم بايدن يوم الأحد مساعدة إضافية فى حالات الكوارث إلى كنتاكى بعد الموافقة المبدئية على إعلان الكارثة فى 29 يوليو لتكملة جهود التعافى المحلية بتمويل فيدرالى.

ولقى ما لا يقل عن 37 شخصًا حتفهم منذ الطوفان الذى حدث الشهر الماضى، والذى انخفض من 8 إلى 10.5 بوصات من الأمطار فى 48 ساعة فقط. وقالت هيئة الأرصاد الوطنية يوم الأحد إن الفيضانات لا تزال تشكل تهديدا، محذرة من مزيد من العواصف الرعدية حتى يوم الخميس.

وتعد زيارة يوم الاثنين هى الثانية التى يقوم بها بايدن للولاية منذ توليه منصبه العام الماضى. وقد زار سابقًا فى ديسمبر بعد أن ضربت الأعاصير كنتاكى، مما أسفر عن مقتل 77 شخصًا وترك أثرًا من الدمار.

وكان قد أعلن البيت الأبيض تقديم ما يزيد على 3.1 مليون دولار من أموال الإغاثة، عن طريق وكالة إدارة الطوارئ الفيدرالية، مشيرًا إلى نشر مئات من أفراد الإنقاذ لتقديم المساعدة.

عرضنا لكم زوارنا الكرام أهم التفاصيل عن خبر بايدن يتفقد أضرار فيضانات كنتاكى: نخرج من كل كارثة أقوى مما كنا على دوت الخليج فى هذا المقال ونتمى ان نكون قدمنا لكم كافة التفاصيل بشكل واضح وبمزيد من المصداقية والشفافية واذا اردتكم متابعة المزيد من اخبارنا يمكنكم الاشتراك معنا مجانا عن طريق نظام التنبيهات الخاص بنا على متصفحكم او عبر الانضمام الى القائمة البريدية ونحن نتشوف بامدادكم بكل ما هو جديد.

كما وجب علينا بان نذكر لكم بأن هذا المحتوى منشور بالفعل على موقع مبيدأ وربما قد قام فريق التحرير في دوت الخليج بالتاكد منه او التعديل علية اوالاقتباس منه او قد يكون تم نقله بالكامل ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

قد تقرأ أيضا