الارشيف / صحة

علاج سرطان المعدة في ألمانيا

يعد سرطان المعدة مرضاً شائعاً، وعلاوة على ذلك، من أمراض الأورام الخطيرة التي لا يمكن دائماً تشخيصها في الوقت المناسب. تُستخدم في ألمانيا عمليات لطيفة لعلاجه، بما في ذلك عمليات طفيفة التوغل، وتُستخدم مخططات جديدة للعلاج بالأدوية وخيارات العلاج الإشعاعي الحديثة. يمكنك الذهاب إلى إحدى المستشفيات الألمانية للحصول على المساعدة في علاج سرطان المعدة.

العلاج الجراحي

يبدأ عادة علاج سرطان المعدة في ألمانيا بعملية جراحية. تعتمد كيفية تنفيذها وحجمها على المرحلة التي يُكتشف فيها المرض.

عمليات التنظير الداخلي - لا يمكن إجراؤها إلا في مرحلة مبكرة من سرطان المعدة عندما يقتصر الورم على الغشاء المخاطي. في هذه المرحلة لا يُظهر الورم أعراضاً بعد، ولكن يمكن اكتشافه عن طريق الخطأ عند فحص المريض، على سبيل المثال، حول القرحة الهضمية. يجري الطبيب تسليخ تحت المخاط. حيث يقوم بحقن المحلول تحت الغشاء المخاطي ويرفعه ويقطعه. يُشفى الجرح وتتشكل ندبة مع الوقت، تماماً كما يحدث أثناء التئام القرحة.

استئصال المعدة الجزئي - هي العملية الرئيسية عندما يقع الورم في الجزء السفلي من العضو (أقرب إلى الأمعاء). يزيل الطبيب جزءاً من المعدة والاثني عشر والغدد الليمفاوية والثرب وأحياناً جزءاً من الأعضاء المجاورة إذا انتشر الورم إليها. بعد ذلك يشكل مفاغرة لاستعادة سالكية الجهاز الهضمي. نتيجة لهذه العملية، ينخفض ​​حجم المعدة بشكل كبير، لذلك سيضطر المريض إلى تناول الطعام كثيراً بأجزاء صغيرة. قد تتوسع المعدة بمرور الوقت.

استئصال المعدة الكامل - هو الإزالة الكاملة للمعدة. العملية الرئيسية للأورام الكبيرة أو الموجودة في الجزء العلوي من العضو. يزيل الطبيب المعدة مع جزء من المريء والأمعاء والأعضاء الأخرى التي تأثرت بالورم. كما أنه يسعى لإزالة أكبر عدد ممكن من الغدد الليمفاوية لتقليل خطر تكرار انتكاس الورم محلياً.

خيارات العلاج الأخرى

تستخدم خيارات العلاج الأخرى فقط بالإضافة إلى الجراحة أو تستخدم في المرحلة النهائية من المرض. يستخدم الأطباء:

  • العلاج الكيميائي؛
  • العلاج الموجه (المستهدف).

يصبح العلاج الكيميائي هو العلاج الأول في المرحلة غير الصالحة للجراحة. يمكن أن يصبح العلاج الإشعاعي إضافة إليه. في بعض الأحيان يتراجع السرطان مع هذا العلاج مما يُمكّن الطبيب من إجراء عملية جراحية جذرية.

لا يهدف علاج أورام المعدة في المراحل المتقدمة إلى علاج المرض، بل إلى تقليل الأعراض والوقاية من المضاعفات وزيادة متوسط ​​العمر المتوقع للمريض. من الممكن القيام بإجراءات وعمليات ملطفة: تدمير الورم بالليزر لاستعادة سالكية الجهاز الهضمي وتركيب دعامة (أنبوب) بين المعدة والمريء أو بين المعدة والاثني عشر لإبقاء التجويف مفتوحاً.

قد تجرى في بعض المرضى جراحة اختزال الخلايا. يزيل الطبيب الورم وجميع بؤر انتشاره الظاهرة في تجويف البطن. من غير المرجح أن تعالج مثل هذه العملية السرطان، لكنها ستمنح الشخص بضع سنوات أخرى من الحياة النشطة.

مزايا العلاج في الخارج

يمكنك السفر إلى ألمانيا للحصول على علاج لأورام المعدة. تحرز أفضل المستشفيات في هذا البلد نجاحاً هائلاً في علاج السرطان. عدة أسباب تجعل من الأفضل اللجوء إلى أحد مراكز الأورام الألمانية:

  • يسمح التشخيص الدقيق بتحديد مرحلة ونوع الورم من أجل التخطيط الأمثل للعلاج.
  • في المراحل المبكرة من السرطان يمكن استئصال الورم بالمنظار الداخلي دون إحداث شقوق في البطن.
  • تجري بعض المراكز جراحات بالمنظار البطني لإزالة المعدة أو جزء منها. يتعافى المرضى بعدها بشكل أسرع ويقل خطر حدوث المضاعفات.
  • تُستخدَم أفضل نظم العلاج الدوائي: ليس فقط العلاج الكيميائي، وإنما أيضاً العلاج المناعي الموجه.
  • تُستخدَم للتشعيع مسرعات خطية من النماذج الجديدة، والتي توفر استهدافاً دقيقاً للحزم مع تقليل مخاطر إتلاف الأنسجة السليمة إلى الحد الأدنى.

إلى من تلجأ؟

احجز برنامجك الطبي من خلال Booking Health للحصول على مساعدة أفضل أطباء الأورام والجراحين في ألمانيا. نحن نوفر:

  • اختيار مركز طبي يحقق أخصائيوه نجاحاً باهراً في علاج سرطان المعدة؛
  • تقليل فترة انتظار بدء العلاج والقدرة على حجز الرعاية الطبية في تواريخ مناسبة للمريض؛
  • تخفيض تكلفة العلاج، حيث ستكون الأسعار أقل بسبب عدم وجود الرسوم الإضافية للمرضى الأجانب؛
  • إعداد البرنامج مع مراعاة التشخيصات السابقة؛
  • التواصل مع المستشفى بعد انتهاء العلاج؛
  • شراء وإرسال الأدوية؛
  • تنظيم خدمات طبية إضافية في ألمانيا.

موظفو Booking Health مستعدون لتقديم خدمات عالية الجودة: حجز الفندق وتذاكر الطيران وتنظيم النقل من المطار إلى المستشفى والعكس.

قد تقرأ أيضا