أخبار مصرية

تفاصيل تطهير مجرى الوادي بالعريش وصيانة غرف الصرف بالشوارع استعدادا للسيول وأمطار فصل الشتاء المقبل (صور)

  • 1/2
  • 2/2

احمد وائل عمر - القاهرة في الجمعة 23 سبتمبر 2022 05:32 مساءً - أعلن مجلس مدينة العريش عن استعداداته لفصل الشتاء واتخاذ التدابير اللازمة لمواجهة الأمطار والسيول المحتملة القادمة من أعالي مرتفعات رأس النقب وجبال جنوب سيناء مرورا بمساراتها بالأودية والجبال وصولا إلى وادي الأزارق بشمال سيناء حتى مجرى وادي العريش بوسط المدينة وصولا إلى البحر المتوسط .

 

  وقال اللواء أحمد عفش ، رئيس مركز ومدينة العريش أنه عقد اجتماعاً لإدارة الازمات ، لبحث كيفية التعامل معها منذ مرحلة التنبؤ بها وأثناء الازمة وكيفية الإستفادة منها والدروس الذي نتجت عنها خلال السنوات الماضية وعدم تكرارها ، في إطار الاستعدادات لفصل الشتاء  بتوجيهات معالي الوزير محافظ شمال سيناء بشأن الاستعداد للتغيرات المناخيه خلال استقبال فصل الشتاء .

 


9087eb9f-92c4-4325-b593-a17924a98752

 

وأشار  اللواء أسامة أحمد عفش رئيس مركز ومدينة العريش  أنه قرر خلال الاجتماع تشكيل مجموعات عمل بالمدينة لتجهيز غرف تصريف الأمطار وكذا تجهيز مجري الوادي من بدايته حتي مصب البحر بمحاذاة المدينة الشبابية وتحت الكباري من تسوية الرد وهدم العشش وإزالة النخيل والاشجار العاليه الذي تعوق سير المياة بالوادي،  بحضور العميد أسامة الغندور السكرتير العام للمجلس والادارة الهندسيه والجهاز التنفيذي بالمجلس ومدير الازمات .

 

واكد رئيس مركز ومدينة العريش أن  مجموعات العمل قامت بتنفيذ المهام المكلفة بها بنجاح مع استمرار تطهير غرف الأمطار ، مع تواصل عمل إدارة المتابعة في إطار الاستعدادات للشتاء القادم والتغيرات و الأحوال الجوية المرتقبة.

 

 

ولفت اللواء أسامة عفش الى إنه  تم الدفع بفريق عمل لتنظيف ورفع كفاءة غرف تصريف الأمطار والتي تم انشاؤها على مصارف منها بمنطقة مجري الوادي والأخرى علي ساحل البحر والباقي داخل المدينة علي شبكة الصرف الصحي.

 

 وأوضح  إنه جاري العمل بعد تجهيز فريق العمل بالمعدات اللازمة من سيارات الكسح و سياره لنقل المعدات والأفراد وكذا الدعم بعمال الحدائق.موجها  مدير الازمات بحصر كافة الغرف ورفع تقرير بذلك للعمل علي رفع كفاءتها استعداداً لفصل الشتاء  وخاصه أماكن تجمع الامطار مثل منطقة آل أيوب وأمام المستشفى العام وكذا أمام المطافي القديمة وجسر الوادي أمام الكباري .

 

 

قد تقرأ أيضا