الارشيف / فن ومشاهير

ماذا حدث؟ فضائح ومعارك قضائية جديدة بين بيكيه وشاكيرا

انت الان تتابع خبر ماذا حدث؟ فضائح ومعارك قضائية جديدة بين بيكيه وشاكيرا  والان مع التفاصيل

رياض - احمد صلاح - أفادت تقارير خاصة لموقع Marca الأسباني أن قضية إنفصال لاعب كرة القدم ​جيرارد بيكيه​ والنجمة العالمية ​شاكيرا التي اثارت الجدل مؤخرا،​ لم تنته بعد علما أنهما كانا مدركين أن علاقتهما العاطفية تتجه نحو طريق مسدود، حيث يريد بيكيه يريد الوصاية القانونية على طفليهما متخذا الخطوة الأولى نحو ذلك.

وأشار الموقع، ان بيكيه بدأ رسميًا بمعركة قانونية ضد شاكيرا، لحضانة ميلان وساشا، مستعينا فيها بمحامي متخصص في تسوية دعاوى الانفصال، بينما اختارت المغنية محامي الأسرة، حيث تعتزم شاكيرا نقل الطفلين معها إلى ميامي الأميركية لأنها لا تملك الكثير من الأصدقاء في برشلونة وترغب في الرحيل عن المدينة.

وتباينت اراء المقربين من الثنائي حول أسباب الانفصال الغامض بينهما، حيث زعم مصدر مقرب من عائلة النجمة الشهيرة، ان المال هو السبب وراء انهيار علاقتها، وان هناك نزاع قضائي آخر بينهما، حيث أوضح المصدر خلال حديث مع موقع "EsDiario" الإسباني، أن سبب الانفصال اقتصادي بحت، لافتا إلى أن بيكيه طلب من شريكته مبلغا كبيرا من المال حتى يستثمره في أعمال تجارية، إلا أن والديها رفضا اختلاط أموالهما، ما تسبب هذا الأمر بتوتر العلاقة.

كما انتشرت الشائعات حول خيانة اللاعب البرشلوني لحبيبته مع مضيفة شقراء فاتنة، ما تسبب باتفصالهما، دون أن يعلق أي منهما على الأمر، كما تم تداول خبر خيانة بيكيه لشاكيرا مع والدة زميله في الفريق غافي، لكن أكدت صحيفة "ماركا" الاسبانية ان هذه الأخبار غير صحيحة.

يذكر ان قلب دفاع نادي برشلونة الإسباني لكرة القدم جيرارد بيكيه والمغنية الكولومبية شاكيرا، قد اعلنا في وقت سابق، خلال بيان مشترك عن  انفصالهما بعد علاقة امتدت لأكثر من عقد أثمرت طفلين، وقالا في البيان: "يؤسفنا تأكيد انفصالنا. نطلب احترام الخصوصية لخير أطفالنا الذين هم على رأس أولوياتنا".

قد تقرأ أيضا