فن ومشاهير

محمد بن راشد يعلن مبايعته لـ محمد بن زايد رئيسًا للإمارات في قصيدة رثاء

  • 1/2
  • 2/2

نشكركم على اهتمامكم بقراءة خبر محمد بن راشد يعلن مبايعته لـ محمد بن زايد رئيسًا للإمارات في قصيدة رثاء على موقعنا والان مع التفاصيل

ابو ظبي - احمد الجزار - بايع الشيخ محمد بن راشد نائب رئيس دولة الإمارات وحاكم دبي، عبر قصيدة نشرها على موقع التغريدات القصيرة تويتر، الشيخ محمد بن زايد ولي عهد أبو ظبي لرئاسة دولة الإمارات خلفا للشيخ خليفة بن زايد، الذي رحل عن عالمنا اليوم.

ونشر محمد بن راشد عبر حسابه الرسمي على تويتر قصيدة رثاء ونعي للشيخ خليفة بن زايد، بايع فيها في آخر بيتين الشيخ محمد بن زايد حاكم إمارة أبو ظبي رئيسا لدولة الإمارات.

وقال الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم في أبيات شعرية:

وصـبـر مـحـمـد ونـور لـه يـارب الـدرب… نـعـم الـخـلف للسلف ريـس عـلـى الـدولة

لـي لـه نـبـايع على الطاعة بصدق وحـب… وطـاعـة ولـي الأمـر بـالـحـق مـكـفـولة

ووفق الدستور الإماراتي، يتولى نائب الرئيس (حاكم دبي في هذه الحالة) منصب رئيس الدولة، لحين قيام مجلس الاتحاد الأعلى باختيار الحاكم خلال 30 يوما.

وبعد وفاة الشيخ زايد في 2004 اجتمع المجلس بعد دفن الجثمان، واختار الشيخ خليفة رئيسا بدعم كبير من حاكم دبي  آنذاك مكتوم بن راشد.

ونعت وزارة شؤون الرئاسة الإماراتية إلى شعب دولة الإمارات والأمتين العربية والإسلامية والعالم أجمع قائد الوطن وراعي مسيرته صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة الذي انتقل إلى جوار ربه راضيًا مرضيًا اليوم الجمعة 13 مايو.. تغمد الله فقيد الوطن الغالي بواسع رحمته وأسكنه فسيح جناته وألهمنا جميعا الصبر والسلوان.. ” إنا لله وإنا إليه راجعون.

وأعلنت وزارة شؤون الرئاسة الإماراتية الحداد الرسمي وتنكيس الأعلام على المغفور له صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان ” رحمه الله ” مدة 40 يومًا اعتبارًا من اليوم وتعطيل العمل في الوزارات والدوائر والمؤسسات الاتحادية والمحلية والقطاع الخاص 3 أيام اعتبارًا من اليوم.

مسيرة الشيخ الراحل خليفة بن زايد

وتوفى الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس دولة الإمارات، الجمعة، عن عمر ناهز الـ 74 عاما، وأعلنت وزارة شؤون الرئاسة الإماراتية الحداد الرسمى وتنكيس الأعلام لمدة 40 يومًا اعتبارًا من أمس، وتعطيل العمل فى الوزارات والدوائر والمؤسسات الاتحادية والمحلية والقطاع الخاص 3 أيام.

ولقب رئيس دولة الإمارات، خليفة بن زايد آل نهيان، بأنه «زعيم الإنسانية» لريادته فى العمل الإنسانى العالمى وحكمته فى إدارة المشكلات والأزمات التى واجهها العالم، وقدرته على العبور ببلاده إلى مصاف الدول المتقدمة، حيث تمتع بمسيرة وطنية حافلة بالإنجازات لبلده والأمة العربية والإسلامية.

وبعد أن انتقل الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان إلى مدينة أبوظبى، ليصبح حاكم الإمارة، عين نجله «خليفة» فى أغسطس 1966، صاحب الـ18 عاماً آنذاك، ممثلاً له فى المنطقة الشرقية ورئيس المحاكم فيها، وخلال السنوات التالية، شغل عدداً من المناصب الرئيسية، وأصبح المسؤول التنفيذى الأول لحكومة والده المغفور له، وتولى مهام الإشراف على تنفيذ جميع المشروعات الكبرى.

فى 1 فبراير 1969، تم ترشيحه كولى عهد إمارة أبوظبى، وفى اليوم التالى تولّى مهام دائرة الدفاع فى الإمارة، وأنشأ دائرة الدفاع فى أبوظبى، والتى أصبحت فيما بعد النواة التى شكلت القوات المسلحة لدولة الإمارات العربية المتحدة، وفى 1 يوليو 1971، وكجزء من إعادة هيكلة حكومة أبوظبى، تم تعيينه كحاكم للمدينة، ووزيراً محلياً للدفاع والمالية فى الإمارة.

وفى 23 ديسمبر 1973، تولى منصب نائب رئيس الوزراء فى مجلس الوزراء الثانى، وفى 20 يناير 1974، تولّى مهام رئاسة المجلس التنفيذى لإمارة أبوظبى، والذى حل محل الحكومة المحلية فى الإمارة، وأشرف على المجلس التنفيذى فى تحقيق برامج التنمية الشاملة فى إمارة أبوظبى، بما فى ذلك بناء المساكن، ونظام إمدادات المياه والطرق، والبنية التحتية العامة التى أدت إلى إبراز حداثة مدينة أبوظبى.

وتمّ انتخابه رئيساً لدولة الإمارات فى 3 نوفمبر 2004، فى أعقاب وفاة والده فى 2 نوفمبر 2004، وكانت المجالس العامة طريقه الأول للاحتكاك بهموم المواطنين، حيث جعلته قريباً من تطلّعاتهم وآمالهم، كما أكسبته مهارات الإدارة والاتصال العديد من المميزات، بشكل تسبب فى تواجد الإمارات على الخريطة العالمية.

وُلد الشيخ خليفة بن زايد فى 1948 بقلعة المويجعى فى مدينة العين الإماراتية، وهو النجل الأكبر للمغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، ووالدته هى الشيخة حصة بنت محمد بن خليفة بن زايد آل نهيان، وينتمى إلى قبيلة بنى ياس، التى تعتبر القبيلة الأم لمعظم القبائل العربية التى استقرت فيما يعرف اليوم باسم دولة الإمارات العربية المتحدة، والتى عُرفت تاريخياً باسم «حلف بنى ياس».

تلقى تعليمه المدرسى فى مدينة العين فى المدرسة النهيانية التى أنشأها الشيخ زايد رحمه الله، وطفولته قضاها فى واحات العين بصحبة والده، وظل ملازماً لوالده فى مهمته الصعبة لتحسين حياة القبائل فى المنطقة، وإقامة سلطة الدولة.

اقرأ أيضا

رابع أغنى حاكم في العالم وأصيب بجلطة دماغية ولديه 8 أبناء.. معلومات عن الراحل خليفة بن زايد

تزوجت في عُمر الـ13 وأنجبت منه 8 أبناء وهكذا وصفته.. من هي زوجة خليفة بن زايد رئيس الإمارات؟

قد تقرأ أيضا